الجمعة، 16 يناير، 2015

جامعة الإسكندرية
 كلية الآداب
قسم المكتبات والمعلومات
                                
                                                      
تنسيق اقتناء الدوريات فى مكتبات جامعة الإسكندرية



رسالة مقدمة من الطالب أيمن رفعت محمد أبو عبيد
للحصول على درجة الماجستير فى الآداب
من قسم المكتبات والمعلومات



إشــــــراف
           الأستـاذ الدكتــور                          الأستـاذ الدكتــور
         حشمت محمد على قاسم                      فتحى عبد العزيز أبو راضى              
 أستــاذ علم المكتبــات والمعلومات                   أستاذ الجغرافيا الطبيعية                                                                                                                            كلية الآداب – جــامعة الإسكندريــة                  رئيس قسم الجغرافيا                                                                           
                                                كلية الآداب  -  جامعة الإسكندريــة                                                               
                                                         


1996





مقدمة
أولت المكتبات الجامعية ومراكز البحوث العلمية اهتماماً خاصاً بتنمية مقتنياتها من الدوريات، لما يتميز به المطبوع الدورى من إمكانية متابعة التطورات الحديثة فى مختلف مجالات العلمية والفكرية .
إلا أن من المتعذر على هذه المكتبات أن تقوم باقتناء كل ما يصدر من دوريات فى مجال تخصصها ؛ وهذا راجع إلى الميزانية المحدودة التى تقصر عن توفير جميع الأوعية ومنها الدوريات اللازمة لتلبية الاحتياجات المتنوعة واللامحدودة للباحثين يقابل ذلك الارتفاع فى أسعار مختلف الأوعية المكتبية وخصوصاً المطبوعات الدورية ، مما دفع المكتبات الجامعية بصفةٍ عامة ومكتبات جامعة الإسكندرية بصفةٍ خاصة نحو التنسيق والتعاون فيا بينها لبناء مجموعاتها من الدوريات ، وبذلك يتضح مدى أهمية دراسة سبل التعاون بين مكتبات جامعة الإسكندرية .
أهمية البحث :-
تتمثل أهمية البحث فيما يلى :-
1-    التعرف على آراء الباحثين من أعضاء هيئة التدريس وطلبة الدراسات العليا بشأن مدى إلتزام المكتبة بتوفير الدوريات اللازمة لأبحاثهم ودراساتهم .
2-    يؤدى ذلك إلى التعرف على الوضع الحالى للدوريات فى مكتبات جامعة الإسكندرية بما يتلاءم مع متطلبات البحث .
3-    يسهم فى تطوير الخدمات التى تقدمها مكتبات جامعة الإسكندرية بما يتلاءم مع متطلبات البحث العلمى .
أولاً أهداف البحث :-
¨    استكشاف أسس اقتناء الدوريات فى مكتبات جامعة الإسكندرية من حيث :-
    إعادة توزيع الدوريات على مكتبات الكليات بالجامعة حسب التخصصات الموضوعية مع مراعاة الاحتياجات الأساسية لكل مكتبة .
¨    تحديد سبل الإفادة من مقتنيات المكتبة الجامعية ومكتبات الكليات .
¨    تحديد سبل التعاون بين مكتبات جامعة الإسكندرية فى مختلف المجالات بصفةٍ عامة وفى مجال الاقتناء بصفةٍ خاصة ، ومحاولة تخطيط برنامج للتعاون بين هذه المكتبات .
حدود البحث : أ- حدود موضوعية
-    يهتم هذا البحث بدراسة الدوريات كنوعية متميزة من أوعية المعلومات فى مكتبات جامعة الإسكندرية والتى تشمل :-
1-    تطور مجموعات الدوريات وطرق الحصول عليها .
2-    تنظيم الدوريات وإعداد الفهارس لها .
3-    أنماط الإفادة من الدوريات فى مكتبات جامعة الإسكندرية .
ب - الحدود المكانية
تغطى الحدود المكانية لهذا البحث مكتبات جامعة الإسكندرية والمتمثلة فى مكتبات الكليات والمعاهد الآتية :-
1- كلية الآداب                    2- كلية الحقوق
3- كلية التجارة                    4- كلية التربية
5- كلية الطب البشرى                6- كلية الطب البيطرى
7- كلية طب الأسنان                8- كلية الصيدلة
9- كلية الهندسة                10- كلية العلوم
11- كلية الزراعة                12- المعهد العالى للصحة العامة
13- المعهد العالى للبحوث الطبية        14- معهد الدراسات العليا والبحوث
15- المعهد العالى للتمريض            16- كلية الزراعة ( سابا باشا )
17- كلية الفنون الجميلة            18- كلية السياحة والفنادق
19    - كلية التربية الرياضية ( بنين )        20- كلية التربية الرياضية ( بنات )
21- المكتبة العلمية المركزية            22- المكتبة الرئيسية لجامعة الإسكندرية
جـ- الحدود الزمنية
تخص هذه الدراسة مقتنيات جامعة الإسكندرية من الدوريات منذ عام 1942 حبث أنشئت المكتبة الرئيسية لجامعة الإسكندرية وحتى 1992 .
منهج البحث :
يحاول هذا البحث فى حدود أهدافه الإجابة عن عدد من التساؤلات .
1-    هل هناك سياسة لتنمية مقتنيات مكتبات جامعة الإسكندرية من الدوريات سواء مكتوبة أو غير مكتوبة؟
2-    هل الميزانية المخصصة للدوريات كافية؟
3-    ما مدى كفاية مجموعات الدوريات بالمكتبات؟
4-    هل تهتم مكتبات جامعة الإسكندرية بوصف مقتنياتها من الدوريات وإعداد الفهارس لها؟
5-    هل تقوم مكتبات الجامعة بتحليل وفهرسة مجموعات الدوريات موضوعياً للإفادة من محتويات هذه المجموعات؟
6-    هل يتم التعاون بين المسئول عن التزويد وأعضاء هيئة التدريس بمكتبات جامعة الإسكندرية عند بناء مجموعات المكتبة من الدوريات لتحقيق نتائج أفضل؟
7-    هل تستثمر مكتبات الجامعة المصادر التالية مثل الاشتراكات والإهداء والتبادل وعضوية الجمعيات العلمية كمصادر للتزويد عند بناء مجموعاتها من الدوريات؟
8-    هل هناك برنامج تتبعه مكتبات الجامعة لتنقية مجموعات الدوريات المتوافرة بها؟
9-    هل يوجد برنامج للتعاون بين مكتبات جامعة الإسكندرية فى مجال الدوريات؟
خطوات البحث :
قام الباحث بالخطوتين التاليتين للإجابة على هذه التساؤلات
أولاً : بحث الإنتاج الفكرى حول هذا الموضوع ودراسة مختلف الآراء التى نوقشت حوله .
ثانياً : تم تجميع البيانات لدراسة الواقع الفعلى لمكتبات جامعة الإسكندرية من خلال :
1-    المقابلات الشخصية
وقد تم إجراء المقابلات الشخصية مع المسئولين عن قسم الدوريات فى مكتبات جامعة الإسكندرية وذلك بهدف تجميع بيانات ومعلومات لم يتم الحصول عليها من خلال توزيع الاستبيانات على هذه المكتبات ( استبيان تنسيق اقتناء الدوريات بمكتبات جامعة الإسكندرية الذى يجيب عليه المسؤولون عن المكتبات ) لتجميع البيانات عن واقع الإجراءات التى تقوم بها هذه المكتبات لبناء مجموعاتها من الدوريات ، إلى جانب أن هذه الأداة أفادت فى التأكد التى تم تجميعها من الاستبيانات .        
2-    الاستبيان
وقد تم تجميع البيانات من خلال الإعتماد على إستبيانين :-
‌أ-    الاستبيان الأول ( 1 ) ( ويجيب عليه المسؤولون عن المكتبات )
      للحصول على بيانات ومعلومات عن الإجراءات المتبعة فى تزويد وبناء مجموعة المكتبة من الدوريات وإجراءات تنظيم هذه المجموعات .
انظر هذا الاستبيان بالملحق رقم " 3 " من الدراسة
‌ب-    الاستبيان الثانى ( 2 ) ( ويجيب عليه الباحثون من أعضاء هيئة التدريس وطلبة الدراسات العليا )
وقد أفاد هذا الاستبيان فى الحصول على البيانات حول مدى ملاءمة مجموعات الدوريات المتوافرة بمكتبات الجامعة للباحثين ، ومدى إفادتهم منها .
انظر هذا الاستبيان بالملحق رقم " 4 " من الدراسة
محتويات البحث
يحتوى هذا البحث على خمسة فصول يتناول الفصل الأول منها جامعة الإسكندرية ومكتباتها ، حيث يقدم معالجة تفصيلية عن أهداف التعليم الجامعى ورسالة الجامعة ، ثم الدور الذى تقوم به مكتبات جامعة الإسكندرية فى مساندة برامج التدريس والبحث العلمى ووظائفها ، كما هو وارد فى لائحة مكتبات جامعة الإسكندرية ، ثم يتناول وضع المكتبات فى الهياكل التنظيمية لجامعة الإسكندرية .
الفصل الثانى
ويهدف إلى التعرف على سبل اقتناء الدوريات فى مكتبات جامعة الإسكندرية ، حيث يتناول تقديم تعريف الدوريات ، ثم يتناول بشئ من التفصيل اقتناء هذه الدوريات بمكتبات الجامعة من حيث سياسة تنمية المقتنيات ، ثم أسس ومعيير الاختيار وأدواته، بعد ذلك يتناول الميزانية المخصصة للدوريات ثم مصادر التزويد ومدى الاعتماد على كل مصدر ثم إجراءات الاشتراك والمتابعة والتسجيل ، بعد ذلك يتناول نمو مقتنيات مكتبات جامعة الإسكندرية من الدوريات من حيث عدد هذه الدوريات ومدى الاستمرارية والتوقف فى هذه المجموعات ، ثم يتناول معدلات نموها ومدى التكرار فى مجموعات الدوريات بين مكتبات الجامعة ، وبرنامج التنقية والاستبعاد للدوريات فى هذه المكتبات .
الفصل الثالث
ويهدف إلى دراسة فهرسة الدوريات وتنظيمها حيث يتناول فهرسة الدوريات من حيث الوصف الببليوجرافى العام لها وتحليلها تحليلا موضوعيا ، ثم يتناول الفهرس الموحد للدوريات من حيث خطوات إعداده وبعض الملاحظات عليه ، ثم يتناول تنظيم مجموعات الدوريات على أرفف المكتبة .
الفصل الرابع
ويهدف إلى دراسة الإفادة من الدوريات بمكتبات جامعة الإسكندرية ، حيث يتناول الإفادة من مكتبات الجامعة من حيث مدى التردد عليها والغرض من زيارتها ، والدور الذى تقوم به هذه المكتبات " 11 " مكتبة فى تلبية احتياجات المستفيدين (مساندة برامج التدريس والبحث العلمى فى الكليات التى تنتمى إليها هذه المكتبات ) ، ثم يتناول مدى ملاءمة الدوريات المتوافرة بمكتبات جامعة الإسكندرية ومدى توافر مجموعات الدوريات فى هذه المكتبات من وجهه نظر المستفيدين ، ومدى الاعتماد على الدوريات فى البحث من خلال تحليل عينات من الاستشهادات المرجعية فى بعض المجالات .
وبعد ذلك يتناول آراء المستفيدين فى تنظيم مجموعات الدوريات بمكتبات جامعة الإسكندرية لتيسير الوصول إليها ، والوقت المستنفذ فى الحصول عليها ، ثم يتناول مدى الإفادة من مجموعات الدوريات المتوافرة بمكتبات الكليات الأخرى داخل جامعة الإسكندرية من وجهه نظر المستفيدين .
الفصل الخامس
ويهدف إلى دراسة التعاون بين مكتبات جامعة الإسكندرية فى مجال الدوريات ، حيث يتناول التعاون فى مجال الإقتناء من حيث حاجة هذه المكتبات إلى التعاون فى مجال الاقتناء ، ومقوماته ، ثم محاولة تخطيط التعاون فى هذا المجال ، ثم يتناول التعاون فى مجال الفهرسة والإعداد الفنى من حيث مقوماته ، ثم محاولة تخطيط التعاون فى هذا المجال ، وبعد ذلك يتناول تخطيط التعاون فى مجال الخدمات حيث يتناول التعاون فى تقديم الخدمات الوراقية ، والتعاون فى خدمة تبادل الإعارة بين المكتبات ، ثم التعاون فى تقديم خدمة الإحاطة الجارية .

الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2014

( قل لو كان البحر مدادا لكلمات ربي لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات ربي ولو جئنا بمثله مددا ( 109 ) ) .

قال الله عز وجل مبينا سر انتشار الإسلام وكثرة أتباعه مخبرا رسوله الكريم (صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ) صاحب الأخلاق الكريمة (ولوكنت فظا غليظ القلب لا نفضوا من حولك) وكان الرسول (صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم) يذم سوء الخلق فيقول: (سوء الخلق شؤم وشراركم أسوؤكم خلقا) وقال أيضا: (أكثرماتلج به امتي الجنة تقوى الله وحسن الخلق) وقال أيضا: (أدبني ربي فأحسن تأديبي) ، وقال صلوات ربى وسلامه عليه : (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق) ، ولقد سبق الإسلام كل المواثيق التى تعبر عن حقوق الإنسان والتى يمكن أن تعبر عن الحقوق الزوجية - من خُططب ومقالات - ببتعبير مُعجِز يقول تبارك وتعالى (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [الروم: 21] -- وهكذا اختُزِلت العلاقات بين الزووجين فى ككلمة واحدة { أنفسكم }
وقد عبر القرآن الكريم بكلمة {{مُعجِزة }} عن العلاقات الإنسانية بين المؤمنين فقال الله عزز وجل { إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ }10 الحجرات " كلمة أخوة "
وعن التعامل الإنسانى بين المؤمنين وبين أهل الكتاب فقال تبارك وتعالى { لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ } [الممتحنة:8] "لفظة بِر المشتقة من لفظة تبروهم "
، فالحمد لله على نعمة الإسلام وسحان الله الذى لا يستطيع أحد أن يقدره قدره ولا أن يثني عليه كما ينبغي { ( قل لو كان البحر مدادا لكلمات ربي لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات ربي ولو جئنا بمثله مددا ( 109 ) ) .

ومـما زادني شـرفا وتيها *** وكدت بأخمصي أطأ الثريا دخولي تحت قولك يا عبادي *** وأن صيرت أحمد لي نبيا { الإمام القاضي : (( عياض بن موسى اليحصبي الأندلسي )) المتوفى سنة 544 هـ وبعضهم نسب هذه الأبيات إلى حسان بن ثابت رضى الله عنه }

الأحد، 12 أكتوبر، 2014

سيدات نساء العالمين


﴿وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ(42) يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ(43) ذَلِكَ مِنْ أَنبَاء الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيكَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يُلْقُون أَقْلاَمَهُمْ أَيُّهُمْ يَكْفُلُ مَرْيَمَ وَمَا كُنتَ لَدَيْهِمْ إِذْ يَخْتَصِمُونَ(44) إِذْ قَالَتِ الْمَلآئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ(45) وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ (46) قَالَتْ رَبِّ أَنَّى يَكُونُ لِي وَلَدٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ قَالَ كَذَلِكِ اللّهُ يَخْلُقُ مَا يَشَاء إِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُن فَيَكُونُ(47) وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ(48) وَرَسُولاً إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللّهِ وَأُبْرِىءُ الأكْمَهَ والأَبْرَصَ وَأُحْيِـي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللّهِ وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ(49) وَمُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَلِأُحِلَّ لَكُم بَعْضَ الَّذِي حُرِّمَ عَلَيْكُمْ وَجِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ فَاتَّقُواْ اللّهَ وَأَطِيعُونِ(50) إِنَّ اللّهَ رَبِّي وَرَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ هَـذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ(51)﴾ آل عمران مـن الآية 42 إلـى 51
إن الله عز وجل عندما قبِل نذر امرأة عمران وتقبَّل السيدة مريم شاءت حكمته أن تتعلم البشرية كلها أن محور كل شئ هو {{ التربية }} " فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنْبَتَهَا نَبَاتًا حَسَنًا وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا ۖ كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقًا ۖ قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّىٰ لَكِ هَٰذَا ۖ قَالَتْ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ ۖ إِنَّ اللَّهَ يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ " سورة آل عمران آيه 37
وأن مَن يتولى التربية عليه تقع مسؤلية كبيرة وهى {{ الرقابة }} " كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقًا ۖ قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّىٰ لَكِ هَٰذَا ۖ قَالَتْ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ "( 1 )

رضى الله عن سيدة نساء العالمين السيدة مريم ابنة عمران  كما أوضح المبعوث رحمةً للعالميين النبي صلى الله عليه وسلم ( 2 )

 ففى حديث أبي موسى رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
( كَمَلَ مِنْ الرِّجَالِ كَثِيرٌ ، وَلَمْ يَكْمُلْ مِنْ النِّسَاءِ إِلَّا : آسِيَةُ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ ، وَمَرْيَمُ بِنْتُ عِمْرَانَ ، وَإِنَّ فَضْلَ عَائِشَةَ عَلَى النِّسَاءِ كَفَضْلِ الثَّرِيدِ عَلَى سَائِرِ الطَّعَامِ )
رواه البخاري ومسلم
وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما :
خَطَّ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الْأَرْضِ أَرْبَعَةَ خُطُوطٍ ، قَالَ : تَدْرُونَ مَا هَذَا ؟ فَقَالُوا : اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ . فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : أَفْضَلُ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ : خَدِيجَةُ بِنْتُ خُوَيْلِدٍ ، وَفَاطِمَةُ بِنْتُ مُحَمَّدٍ ، وَآسِيَةُ بِنْتُ مُزَاحِمٍ امْرَأَةُ فِرْعَوْنَ ، وَمَرْيَمُ ابْنَةُ عِمْرَانَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُنَّ أَجْمَعِينَ { رواه أحمد في " المسند "وصححه الحافظ ابن حجر في " فتح الباري " }
خديجة بنت خويلد سيدة نسااء العالم وأم المؤمنين وزوج خير الخلق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في الدنيا ، وزوجه في الجنة أيضاً ، وقد قال صلى الله عليه وآله وسلم: «أتاني جبرئيل فقال: يا رسول الله هذه خديجة قد أتتكَ ومعها إناء فيه أدام أو طعام أو شراب، فإذا هي أتتك فاقرأ عليها السّلام من ربّها ومنّي وبشّرها ببيت في الجنة من قصب، لا صخب فيه ولا نصب» - أ سد الغابة 5 : 438 ، وعن السيددة عائشة أنها قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لا يكاد يخرج من البيت حتى يذكر خديجة فيحسن الثناء عليها، فذكرها يوماً من الأيام فأخذتني الغيرة، فقلت: هل كانت إلاّ عجوزاً قد أبدلك الله خيراً منها، فغضب ثم قال:
«لا والله ما أبدلني الله خيراً منها، آمنت بي إذ كفر الناس، وصدّقتني إذ كذّبني الناس، وواستني بمالها إذ حرمني الناس، ورزقني منها الله الولد دون غيرها من النساء».
قالت عائشة : فقلتُ في نفسي لا أذكرها بعدها بسيئة أبداً - ا لإصابة 4 : 275 .
فاطمة بنت محمد رضوان الله عليها ، هي بنت النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وهي سيدة نساء أهل الجنة ، وقد روى البخاري ومسلم عن المسور بن مخرمة أنه قال :" إن عليا خطب بنت أبي جهل ، فسمعت بذلك فاطمة فأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : يزعم قومك أنك لا تغضب لبناتك ، وهذا علي ناكح بنت أبي جهل ، فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فسمعته حين تشهد يقول : أما بعد ، أنكحت أبا العاص بن الربيع فحدثني وصدقني ، وإن فاطمة بضعة مني وإني أكره أن يسوءها ، والله لا تجتمع بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وبنت عدو الله عند رجل واحد ، فترك علي الخطبة " وفي رواية للبخاري " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال فاطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني "
آسية بنت مزاحم امرأة فرعون موسى { سيدنا موسى عليه الصلاة والسلام } قتلها فرعون شهيدة بعد أن سامها سوء العذاب ، وذلك لإيمانها برب موسى وهارون ، وضرب الله عز وجل بها المثل فقال سبحانه ): وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِنْدَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِنْ فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ ) التحريم/11.
مريم بنت عمران هي الصديقة التي نفخ فيها الروح الأمين لتنجب واحدا من أولي العزم من الرسل سيدنا عيسى صلى الله عليه وعلى سيدنا وشفيعنا وحبيبنا محمد – وعلى آل سيدنا محمد وصحبه - وسلم ، وصفها الله عز وجل بقوله : ( وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ ) التحريم/12. وقال سبحانه وتعالى : ( وَإِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ ) آل عمران/42.
فاللهم ارزقني حُبك وحُب من ينفعني حُبّهُ عندك ، اللهم مارزقتني مما أُحبُ فاجعله قوة لي فيما تحب ، اللهم ما زويت عني مما أُحب فاجعله فراغاً لي فيما تحب .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتت
( 1 ) { مقتبس من حديث لفضيلة الدكتور خالد الجندى
( 2 ) Available in :  http://islamqa.info/ar/145623

الاثنين، 6 أكتوبر، 2014

الحــــــــــــــج {مقتبس من حديث لفضيلة الدكتور محمد وهدان - من علماء الأزهر }

بسم الله الرحمن الرحيم

ذهب أب - لأداء فريضة الحج مع ابننه إلى بيت الله الحرام ، فقال الابن لوالده : هل سنرى الله فى البيت الحام { الكعبه } ، فقال له الأب نعم - حتى يطمئن ولايجزع - ، وأثناء مناسك الحج توفى الابن ، فحزن الأب حزناً شديداً لفقد ابه .
رأى الوالد رؤيا كان مفادها : ألا يحززن ؛ فإنك قد أتيت لأداء مناسك الحج والطواف حول البييت { الكعبة } وابنك قد اتى لرؤية رب البيت - ولاينعِم الله على عباده بالنظر إلى إلى وجهه الكرريم إلا فى الآخره .
فاللهم أنعِم علينا برؤيــــــــــــة بلذة النظر إلى وجهك الكريم يوم لايننفع مال ولابنون إلا مَن أتى إللله بقلبٍ سليم يارحمن يارحيم يارب العالميــــــــــن


.

موسى صلى الله عليه وسلم {حديث مقتبس للدكتور خالد الجندى }

يقوول الله سبحانه وتعالى : ياموسى لماذ تعجلت مع الخضر عليه السلام
 فقال لقد خَرق السفينه {فَانطَلَقَا حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَهَا قَالَ أَخَرَقْتَهَا لِتُغْرِقَ أَهْلَهَا لَقَدْ جِئْتَ شَيْئاً إِمْراً }الكهف71 ، قال الله جل شأنه : ومَن الذى أنجاك عندما أُلقيت فى اليَم {وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ }القصص7 .

قال موسى عليه الصلاة والسلام لقد قتل الغلام {فَانطَلَقَا حَتَّى إِذَا لَقِيَا غُلَاماً فَقَتَلَهُ قَالَ أَقَتَلْتَ نَفْساً زَكِيَّةً بِغَيْرِ نَفْسٍ لَّقَدْ جِئْتَ شَيْئاً نُّكْراً }الكهف74 ، قال الله عز وجل ومَن الذى نجاك من فرعون بعدما وكزت المصرى فقتله {وَدَخَلَ الْمَدِينَةَ عَلَى حِينِ غَفْلَةٍ مِّنْ أَهْلِهَا فَوَجَدَ فِيهَا رَجُلَيْنِ يَقْتَتِلَانِ هَذَا مِن شِيعَتِهِ وَهَذَا مِنْ عَدُوِّهِ فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِي مِن شِيعَتِهِ عَلَى الَّذِي مِنْ عَدُوِّهِ فَوَكَزَهُ مُوسَى فَقَضَى عَلَيْهِ قَالَ هَذَا مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ عَدُوٌّ مُّضِلٌّ مُّبِينٌ }القصص15 .

موسى قال موسى صلى الله عليه وسلم لقد هدم الجدار - ليقيمه حتى يكون أكثر متانه - {وَأَمَّا الْجِدَارُ فَكَانَ لِغُلَامَيْنِ يَتِيمَيْنِ فِي الْمَدِينَةِ وَكَانَ تَحْتَهُ كَنزٌ لَّهُمَا وَكَانَ أَبُوهُمَا صَالِحاً فَأَرَادَ رَبُّكَ أَنْ يَبْلُغَا أَشُدَّهُمَا وَيَسْتَخْرِجَا كَنزَهُمَا رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ وَمَا فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي ذَلِكَ تَأْوِيلُ مَا لَمْ تَسْطِع عَّلَيْهِ صَبْراً }الكهف82 ، فقال الله سبحانه ومَن الذى ألْجَأأك إلى الجدار بعدما سقيت للفتاتيْن فى مديَن { وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ{23} فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ{24} سورة القصص
صلى الله عليك ياسيدنا موسى اللهم صلى عليه وعلى سيدنا وشفيعنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
موسى  موسى

خير القـــــــــرون


غسيل الملائكة حنظلة بن أبي عامر { أخرج ابن إسحاق , والبيهقي , والحاكم في المستدرك , في كتاب معرفة الصحابة عن يحيى بن عبَّاد بنِ عبد الله , عن أبيه عن جده ,- رضي الله عنه – قال : سمعت رسول الله صلى عليه وسلم يقول عندما قتل حنظلة بن أبي عامر , بعد أن التقى هو وأبو سفيان بنُ الحارث حين علاه شداد بن الأسود بالسيف , فقتله ,فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(إن صاحبكم تغسله الملائكة ) , فسألوا صاحبته , فقالت : (إنه خرج لما سمع الهائعة ,وهو جنب ) , فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لذلك غسلته الملائكة ) } والهائعة : الصيحة التي فيها الفزع
وقد روى قتادة عن أنس قال: افتخرت الأوس والخزرج، فقالت الأوس:
منا غسيل الملائكة: حنظلة ن أبي عامر .
ومنا الذي حمته الدَّبْر: عاصم بن ثابت الذى قال أمير السرية - يوم الرجيع في صفر على رأس ستة وثلاثين شهرا من الهجرة-أما أنا فوالله لا أنزل اليوم في ذمة كافر اللهم أخبر عنا نبيك فجعل يقاتلهم ورمى حتى فنيت نبله ثم طاعنهم حتى انكسر رمحه وبقي السيف فقال اللهم إني حميت دينك أول النهار فاحم لي لحمي آخره ، فبعث الله إليه الدبر فحمته ثم بعث الله تبارك وتعالى في الليل سيلا أتيا فحمله فذهب به فلم يصلوا إليه http://islamstory.com/ar/%D8%A8%D9%8A%D9%86_%D8%A3%D8%AD%D8%AF_%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D8%B2%D8%A7%D8%A8 .
ومنا الذي اهتز لموته عرش الرحمن: سعد بن معاذ.
ومنا من أجيزت شهادته بشهادة رجلين: خزيمة بن ثابت.
فقال الخزرجيون:
منا أربعة نفر قرأُوا القرآن، على عهد رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم، لم يقرأه غيرهم: زيد بن ثابت، وأبو زيد، وأبي بن كعب، ومعاذ بن جبل { يعني بقوله: لم يقرأه كله أحد من الأوس، وأما من غيرهم فقد قرأه على بن أبي طالب، رضي الله عنه، وعبد اللّه بن مسعود، في قول، وسالم مولى أبي حذيفة وعبد اللّه بن عمرو بن العاص وغيرهم؛ ذكر هذا أبو عمر.}
أما عبد الله بن عمرو بن حرام ظليل الملائكة
هو عبد الله بن عمرو بن حرام بن الخزرج، الأنصاري السلمي، أبو جابر أحد النقباء السبعون الذين بايعوا رسول الله صلى الله عليه وسلم بيعة العقبة الثانية شهد بدرًا واستشهد يوم أحد ، ولقد أنبأ رسول الله صلى الله عليه وسلم عنه فيما بعد نبأ عظيم، يصوّر شغفه بالشهادة
قال عليه السلام لولده جابر يوما : يا جابر :ما كلم الله أحدا قط الا من وراء حجاب ، ولقد كلّم كفاحا_أي مواجهة_فقال له: يا عبدي، سلني أعطك ،فقال: يا رب، أسألك أن تردّني الى الدنيا، لأقتل في سبيلك ثانية.
قال له الله :انه قد سبق القول مني: أنهم اليها لا يرجعون.
قال: يا رب فأبلغ من ورائي بما أعطيتنا من نعمة..
فأنزل الله تعالى (ولا تحسبنّ الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا، بل أحياء عند ربهم يرزقون، فرحين بما أتاهم الله من فضله، ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم. ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون)".
أما عمرو بن الجموح - الذى قتل ابنه معاذ بن عمرو بن الجموح ، و معاذ بن عفراء أبو جهل وذلك قبل أن يأتى عبد الله بن مسعود فيحتز رأسه فى غزوة بدر https://www.youtube.com/watch?v=v0eH6qTXrpQ - وعمرو بن الجموح هو القائل : أريد أن أخطر بعرجتي في الجنة
وهو صهر عبدالله بن حرام، اذ كان زوجا لأخته هند بن عمرو.
وكان ابن الجموح واحدا من زعماء المدينة، وسيدا من سادات بني سلمة ، سبقه الى الاسلام ابنه معاذ بن عمرو الذي كان أحد الأنصار السبعين - أصحاب البيعة الثانية
فاللهم صلى وسلم على حبيبنا وشفيعنا وهادينا إلى طريق الحق والرشاد الطريق المستقيم وصحبه الكرام الغُر المييامين الذين قال فيهم سيدنا محمد : { خيرُ القرونِ القرنُ الذي بعثتُ فيهم ، ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم
الراوي: - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى
خلاصة حكم المحدث: صحيح

الأحد، 25 مايو، 2014

تحليل الاستشهادات المرجعيةبدوريات كليات جامعة الإسكندرية فى مجـال العلـوم الاجتمــاعية:در اسة ببليومترية

ملخص رسالة دكتوراه بعنوان: تحليل الاستشهادات المرجعيةبدوريات كليات جامعة الإسكندرية فى مجـال العلـوم الاجتمــاعية:در اسة ببليومترية .



أيمن رفعت محمد أبو عبيد . تحليل الاستشهادات المرجعية بدوريــــــــــــات كليات جامعة الإسكندرية فى مجـال العلـوم الاجتمــاعية:در اسة ببليومترية .- رسالة دكتوراة / إشراف سيد سيد النشار و غادة عبد المنعم، موسى.- كلية الآداب - قسم المكتبات والمعلومات ، 2006. 275ص.

 تعتبـر مصـادر المعلومـات المختلفـة من المنافـذ الرئيسـية لبـث الأفكار ونشر الأبحـاث العلميـة فى مختلـف مجـالات المعرفـة البشريـة؛ لذلـك فالتـزويد يمثـل أحد العمليات ذات الأهمية البالغة التى تقوم بها المكتبة عند بناء مجموعاتها من هذه الوثائق إلا أن من المتعذر على أية مكتبة القيام باقتناء كل ما يصدر من أوعية المعلومات فى مجال تخصصها، وهذا راجع إلى الميزانية المحدودة التى تقصر عن توفير جميع الأوعية اللازمة لتلبية الاحتياجات المتنوعة واللامحدودة للباحثين، أضف إلى ذلك ضخامة ما ينشر من مصادر معلومـات وبمختلف اللغات .

 ولذلك فقد لجأت المكتبات إلى الاهتمام بالاختيار الجيد لمصادر المعلومات من أجل بناء مجموعات متميزة من الأوعية المكتبية، وتعتمد الطرق المبنية على أسس علمية عند الاختيار على تحليل قوائم المراجع الملحقة بالأبحاث العلمية، وإحصاء مدى كثافة الاستشهاد بمصادر المعلومات المختلفة.

 ولذلك فقد لجأت المكتبات إلى الاهتمام بالاختيار الجيد لمصادر المعلومات من أجل بناء مجموعات متميزة من الأوعية المكتبية، وتعتمد الطرق المبنية على أسس علمية عند الاختيار على تحليل قوائم المراجع الملحقة بالأبحاث العلمية، وإحصاء مدى كثافة الاستشهاد بمصادر المعلومات المختلفة.

ونظراً لأهمية الأبحـاث العلمية التى تنشر فى دوريـات كليات جامعة  الإسكندرية ؛ إذ تعتبر الأبحاث المنشورة فيهـا أبحـاث علمية أصيلة ، كما أن هذه الدوريات بما تنشره من أبحاث تعتبر وسيلة للتعبير عن واقع البحث العلمي فى جامعة الإسكندرية ؛ لذا فقد دعي ذلك الباحث إلى دراسة وتحليل الاستشهادات المرجعية الملحقة بالأبحاث العلمية المنشورة فى دوريات الكليات المختلفة فى مجال العلوم الاجتماعية ، إذ لا يوجد دراسة علمية لتحليل الاستشهادات المرجعية الملحقة بالأبحـاث العلمية  فى هذا المجـال .

أهداف البحث :

1-  تحديد مصـادر المعلومـات  الأكثر إفادة للباحثين وهى المصـادر التى يزداد الاستشهاد بها ، ومن ثَـمَّ ترشيد مقتنيات المكتبات من هذه الأوعية .

2-  دراسة التأثير المتبادل للمجالات الموضوعية المختلفة فى قطاع العلوم الاجتماعية بجـامعة الإسكندريــة .

3-  تحديد الباحثين ذوي الإسهامات المتميزة  فى فى قـطاع العـلوم الاجتماعيـة  .

نتائج البحث

يمكن إجمال النتائج التي توصلت إليها هذه الدراسة في النقاط التالية :
1-  ضعف وقلة اهتمام الباحثين بتسجيل وتدوين البيانات الببليوجرافية للمصادر والمراجع التى  يستشهدون بها على الوجه الأكمل ، ويمكن إرجاع ذلك إلى انخفاض الوعى بما للاستشهادات المرجعية من قيمة فى تقييم ودراسة الإنتاج الفكرى فى مختلف  المجالات.
2-   أن التأليف يستأثر بالنسبة الغالبة فى الإنتاج الفكرى المستشهد به العربى والأجنبى ،  ثم تأتى بعد ذلك فئات المسئوليـة الفكريـة الأخرى .
3- يبلغ إجمالى الاستشهادات للإنتاج الفكرى العربى والأجنبى " 4192 " استشهادأ مرجعياً ، وتتفاوت معدلات الاستشهاد تبعاً لاختلاف أشكال الأوعية الفكرية المستشهـد بها مابين كتب ، ودوريات ، ورسائل علمية ، ووثائق مؤتمرات وتقارير بحوث ، كما تتفاوت هذه المعدلات فيما بين الإنتاج الفكرى العربى والإنتاج الفكرى الأجنبى المستشهد به .
4- اتضح -من خلال التوزيع الجغرافى للإنتاج الفكرى المستشهد به- أن { القاهرة } ، و{ بيروت } هما أبرز المدن الناشرة للإنتاج الفكرى العربى المستشهد به ، فى حين أن مدينة { نيويورك} ، و{ لندن } هما أكثر المدن الناشرة للإنتاج الفكرى الأجنبى
 5-  أن اللغة الإنجليزية هى أكثر اللغات المستشهد بإنتاجها الفكرى من جانب جميع فئات الباحثين بنسبة " 56.73 % " ، وأن اللغة العربية يصل الاستشهاد بها " 41.96 % " ،وبعد ذلك تأتى اللغة 
.الفرنسية ثم الفارسية  
  
6-أن موضوعات العلوم الاجتماعية تستأثر بالعدد الأكبر من الاستشهادات المرجعية سواء فى الإنتاج الفكرى العربى والإنتاج الفكرى الأجنبى .
7-  أن دوريات الكليات المدروسة قد حققت اكتفاءً ذاتياً بتغطية التخصصات الموضوعية لما ورد بها من استشهادات فى كلٍ من الإنتـاج الفكرى العربى والأجنبى المستشـهد به .
8- تسجل الموسوعات العامة أكبر معامل تأثير بين موضوعـات الإنتاج الفكرى العربى المُستشهَـد به ، تليها الدراسات الأدبية ثم السير والتراجم، والعلوم السياسية  ، أما فيما يتعلق بمعامل التأثير بين موضوعـات الإنتاج الفكرى الأجنبى المُستشهَــد به ، تتوافر أكبر معدلات فى معامل التأثير بالوثائق المستشهد بها فى موضوعات القانون ، ثم علـوم البحـار ، والمحاسبة  ، واللغويات  .
9- أن المقاييس التى طُبِقَت على الإنتاج الفكرى المستشهد به تفيد أن الإنتاج الفكرى العربى المستشهد به فى مجال العلوم الاجتماعية يتم الاستشهاد به لمدة تصل إلى ثمانية وعشرين عاماً ، كما يتم الاستشهاد بالإنتاج الفكرى الأجنبى فى مجال العلوم الاجتماعية لمدة تصل إلى ثلاثين عاماً ، وقد تناسبت هذه المقاييس مع طبيعة البحث قى مجالات العلوم الاجتماعية التى تتسم معدلات تطورها بالبطء .
التوصيات:
 بناءً على النتائج السابقة فقد توصل الباحث التوصيات التالية:
1- ضرورة العمل على زيادة الوعى بما للاستشهادات المرجعية من قيمة فى تقييم ودراسة الإنتاج الفكرى فى مختلف المجالات ؛ وذلك عن طريق الاهتمام بترسبخ الاطار النظرى  لهذه الدراسات .
2-  ضرورة الاهتمام بتحديد فترات ازدهار الإنتاج الفكرى فى مختلف المجالات التى يصبح بعدها هذا الإنتاج عاطلاً؛ ويكون ذلك نواة لإيجاد برنامج قوى لتنقية مقتنيات المكتبات المحتلفة من الأوعية الفكرية التى تتناقص قيمتها العلمية بمرور الزمن .
3-  العمل على ترشيد مقتنيات المكتبات من الأعمال الفكرية فى جميع المجالات ؛ وذلك يتأتى من خلال تحديد مصـادر المعلومـات الأكثر إفادة للباحثين وهى المصـادر التى يزداد الاستشهاد بها ، بما يتضمنه ذلك من القيام بتحديد أكثر المؤلفين إنتاجاً للأعمال الفكرية المختلفة وذلك من أجل بناء مجموعات متميزة من الأوعية المكتبية .